كاميليا جبران.. موسيقى الوعي الفلسطيني

كاميليا جبران مطربة فلسطينية من مواليد (عكا 1963)، ولدت لأبوين فلسطينيين كانا من القرية الفلسطينية الشمالية بالجليل.. والدها إلياس جبران صانع معدات موسيقية ومدرس موسيقى؛ فكان هو أول مصدر لتعليم الموسيقى العربية القديمة لها. وفي القدس ولمدة عشرين عاماً كانت كاميليا جزءاً من فرقة صابرين الفلسطينية والمؤدي الصوتي الأول للفرقة ولاعبة العود والقانون وبعض الآلات الموسيقية الشرقية الأخرى.

ومن عام 1982 إلى 2002، مثلت كاميليا وفرقتها صابرين صوت المقاومة والصراع من أجل الحرية. في نهاية التسعينات، دخلت في عمل مواز موسع بفرنسا، واتجهت عام 2002 إلى أساليب موسيقية مختلفة.

تجسد ذلك بشكل أساسي في مدينة بيرن، وشاركت ويرنر هيسلر، الموسيقي السويسري، في ألبوم حمل اسم “وميض”. وفى عام 2009 أصدرت ألبوم “مكان”.

قدمت كاميليا جبران مجموعة كبيرة من الأغنيات التي تميزت على المستوى المحلي والدولي، وترسخت بعض هذه الأغنيات في الوعي الفلسطيني خاصة كجزء أصيل منه.

من ألبوماتها: دخان البراكين – موت النبي – جاي الحمام – صلي عللي – وميض – مكان – ونبني.

Advertisements

شارك برأيك.. كتابة الإيميل والموقع ◄ «اختياري»

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s