المنجِّد.. مصطفى الجارحي

مصطفى الجارحي

أنا جيت.. أنجد

عند بيت عنايات

نادت صواني القُلل

على كوبايات شربات

زغاريد دي والاَّ نايات

طايرة من الشبابيك

يا قطن ما أجملك

يا قطن مين يشتريك

ويَّا القماش لو شيك

 

قالت لي أم العروسة

عايزة مراتب نوسة

منفوشة زي كانيش

والخُدَّاديات من ستان

والألحفة بكرانيش

وعايزة أجمل ما عندك

وعندي فوق أُجرتك

يابو العيال بقشيش

فقلت سمعاً وطاعة

يا أم العروسة ياريت

فى كل بيت.. ألقى زيّك

ده انتي اللي زيّك مفيش.

***

أنا أسطى سيد منجد

والقوس يبوس يسراي

فيه غرزة تطلع قصب

وغرزة زي الدهب

والتالتة من جواي

عقل البشر يا بشر

دلوقتي بقى نسَّاي

فاعزمنى على كوباية شاي

أو بُن بس على الريحة

اللي اتخدع بسفنج خلاص

ما عادش له نومة مريحة

إعزمني على حجرين شيشة

خسِّيت بقيت خُف الريشة

من بعد ما كنت معلِّم

لا حد بالعربون سلِّم

ولا حد قال لي تعالى نجّد

حتى فـ فرح سامي وعيشة !

 

يا قطن ياللي طويل تيلك

كان كل بيت بيغني لك

دلوقتي طِفيت قناديلك

وانا خلاص شلت الفيشة.

…………….

* من كتاب (المهن).
Advertisements

8 responses to “المنجِّد.. مصطفى الجارحي

  1. وصف دقيق لحال المنجد بعد ظهور المراتب الاسفنجيه وحاله بعد الفرح باستقباله فى بيت العروسه والاحتفاء به الى حالة الهجر بصورة شاعرية معبرة وفى صدق وبساطة

    إعجاب

شارك برأيك.. كتابة الإيميل والموقع ◄ «اختياري»

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s