جمال القصاص ينعي محمد إبراهيم مبروك

محمد إبراهيم مبروك

نعى الشاعر جمال القصاص الكاتب والمترجم محمد إبراهيم مبروك، الذي توفي اليوم السبت بعد صراع طويل مع المرض، وكان أحد أبرز رموز الحداثة في القصة القصيرة في فترة الستينيات، فضلا عن أنه اضطلع بترجمات عديدة خصوصا لأعمال قصصية من أميركا اللاتينية لكتاب من أمثال بورخيس ولوجونيس وإيزابيل الليندي وخيرار دو ماريا.

وكتب الشاعر جمال القصاص على صفحته الشخصية بـ”فيسبوك”:

 

محمد ابراهيم مبروك.. وداعا

وداعا..

ماذا أملك غيرها في هذا الضوء الكابي

علمتنا كيف نفرد الجناح

كيف نكون أقوياء بحكمة الضعف

كيف نكون عقلاء فوق صخرة الجنون

كيف نفرش صوتك في أمسياتنا الجريحة

ونلهو بفتنة الروح في قصص العابرين

في أزقة الندى.

كن لنا كتابا وريشة وقلما

وأنتَ هناك

الق علينا السلام

تاهت محبة الألوان في خطواتنا

يا محمد..

ستبقى معنا نزهو بعطشك

بعصافيرك النازفة

ونتعلم كيف نقطف الثمرة

كيف ننزل البحر مرتين.

Advertisements

One response to “جمال القصاص ينعي محمد إبراهيم مبروك

شارك برأيك.. كتابة الإيميل والموقع ◄ «اختياري»

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s