القلب الأحزن.. رحاب إبراهيم

رحاب إبراهيم

هناك أفعال في اللغة العربية  ليس من اللائق وضعها في صيغة التفضيل … يسعد, يرضى.. يحزن كذلك.

حين تكون سعيداً فأنت كذلك.. هكذا وفقط وبلا مقارنات غير مجدية.

الحزن أيضاً.. من يستطيع أن يقيسه؟

لكنني أضطر أحياناً ورغم إرادتي لعقد تلك المقارنات.

ربما يكون أكثر ما يفجع الإنسان في حياته هو فقدان الابن.. فإن كان هذا الفقد يخالطه سبب من أسباب الإهمال كان الفقد أشد.. والفاجعة أكبر, والقلب أحزن.

يظل المرء ذاهلاً يردد لنفسه أن فقط بعض الإجراءات الوقائية البسيطة، وغير المكلفة، كانت لتقي ابنه هذا الرحيل المفاجئ، وتنقذ قلبه من هذه اللوعة.

إجراءات بديهية كالصيانة الدورية على المرافق والمدارس.. بضعة مئات أو جنيهات مقابل حياة كاملة ومستقبل لن يأتي.

لكن في نهاية الأمر سيكون الأمر واضحاً.. الابن الغالي بين يدي من هو أرحم من البشر وإهمالهم واستهانتهم.. لن يقلق القلب مجدداً من أن يكون ابنه مريضاً أو جائعاً أو برداناً.. فهو الآن بين يدي الرحمن.

لكن كيف تكون الفاجعة حين لا يعلم أين هو؟ فجأة وبلا أي مقدمات يختفي الطفل.. أحياناً من أمام منزله.. يخرج مرة ثم لا يعود.

عادت الظاهرة بقوة في الآونة اللأخيرة.. ظاهرة خطف الأطفال والمتاجرة أو التسول بهم.

الفئة الأكثر تعليماً أو أموالاً تبذل كل جهدها في البحث عن طريق المواقع الإلكترونية وبرامج التوك شو.. والفئة الأقل لا تجد سوى حسرة وصراخ صامت يتجدد يومياً.

تكررت الظاهرة, وبقي المتسولون في الشوارع يتبادلون الأطفال لممارسة التسول.. بلا رادع أو رقيب.

نأمل في المزيد من الالتفات للأمر.. إعداد حملات متكررة على أوكار المتسولين وأخذ الأطفال منهم.. هؤلاء الأطفال يتعرضون لأبشع أنواع تجارة الرقيق الآن وبعد كل ما ندعيه من مدنية وتقدم.

 صورة بالموبايل

ملحوظة: الصورة المرفقة صورة حديثة تم التقاطها مساء أمس السبت 8 نوفمبر في منطقة السبع بنات – مدينة المحلة الكبرى.

المتسولة  مكانها ثابت من فترة, تغطي وجهها دائما، والطفل الذي معها نائم باستمرار كما لو كان تناول مخدراً وأحيانا يتغير من يوم لآخر.

لكن يبدو أن الحكومة مشغولة، والداخلية مشغولة، والأضعف دوماً هو من يدفع الثمن.

Advertisements

شارك برأيك.. كتابة الإيميل والموقع ◄ «اختياري»

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s